منتديات راح الغالي
تم نقل منتديات راح الغالي ع الرابطة جديدة و تصميم جديد



http://jordanahla.eb2a.com/vb/

سارعو بتسجيل


للتعارف والاستفاده من خبرات الاخرين
 
الرئيسيةالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مواجهتان في دور الثمانية من بطولة كأس الاردن لكرة القدم..اليوم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الاردني الفيصلاوي



عدد المساهمات : 7
نقاط : 2758

مُساهمةموضوع: مواجهتان في دور الثمانية من بطولة كأس الاردن لكرة القدم..اليوم   الإثنين مايو 03, 2010 9:20 pm

مواجهتان في دور الثمانية من بطولة كأس الاردن لكرة القدم..اليوم



منخفض شمالي

عمان - الرأي - اصطاد امس الرمثا ضيفه الفيصلي وتغلب عليه 2/1 على ستاد الحسن في انطلاقة دور الثمانية من بطولة كأس الاردن لكرة القدم في مباراة مثيرة طيلة الشوطين.
ونجح الحسين بالعودة من ستاد المللك عبدالله بالتعادل السلبي مع الوحدات في المواجهة الاخرى، الامر الذي فرض افضلية شمالية على مواجهتي الامس، إذ ان الرمثا قاد المنخفض الشمالي وحصد ثلاث نقاط غالية في الوقت الذي كسب الحسين نقطة من ارض الوحدات.
اليوم تستكمل مرحلة الذهاب من دور الثمانية باقامة مواجهتين، حيث يلتقي الجزيرة وشباب الاردن عند السابعة والنصف مساء على ستاد الملك عبدالله، فيما يستضيف البقعة العربي عند الخامسة على ستاد الامير حسين بالسلط.

الوحدات (0) الحسين (0)

.. بلا أفضلية

عمان - محمد الطوبل- فشل لاعبو الوحدات والحسين في طرق الشباك ليخرجا بالتعادل السلبي من ستاد الملك عبد الله دون ان يسجل اي منهما افضلية على الاخر حيث التقى الفريقان في ذهاب دور الثمانية لكأس الاردن.
وأبقى الفريقان حسم التأهل الى قبل النهائي معلقا بانتظار مباراة الاياب على ستاد الحسن الجمعة المقبل والتي تخضع للعديد من الاحتمالات.
قدم الفريقان مباراة مغلقة نسبيا في شوطها الاول وان انفتح الاداء في «الثاني» الا ان الشباك حافظت على نظافتها رغم الفرص الخطرة التي لاحت للجانبين، حيث تدخلت العارضة في ابعاد كرة لاحمدعبد الحليم فيما تدخل محمد جمال في ابعاد كرة لعمر عثامنة قبل اجتيازها خط المرمى.

المباراة في سطور
- النتيجة: تعادل الوحدات والحسين 0/0.
- الحكام: ناصر درويش، محمد عادل، يوسف ادريس، محمد العبادي.
مثل الوحدات: محمود قنديل، عبد اللطيف البهداري، باسم فتحي، محمد المحارمة، محمد الدميري، محمد جمال، يحيى جمعة (رأفت علي)، عامر ذيب، احمد عبد الحليم، احمد كشكش (عيسى السباح)، عوض راغب.
مثل الحسين: محمد الشطناوي، حاتم بني هاني، بدر ابو سليم، سمير قازان، انس شهابات، محمد بلص، علي عقاب، كريم حسنين (زكريا حركات)، عمر عثامنة، انس الزبون (رائد علي)، احمد مرعي (احمد البطاينة).

عمليات محدودة
حصر الفريقان العابهما في منطقة العمليات دون ان تكون هناك كثافة في العمليات الهجومية الامر الذي قلص فرص التهديد الحقيقي لمرمى قنديل «الوحدات» او شطناوي «الحسين».
دفع الوحدات بورقتي راغب وكشكش كرأسي حربة ومن خلفهما تواجد الثلاثي عبد الحليم وذيب وجمعة فيما تولى جمال ادارة العمليات كضابط ارتكاز، وفي الوقت الذي تكفل به باسم والبهداري باغلاق العمق الدفاعي كان المحارمة والدميري يقومان بادوار مزدوجة في الانطلاق من الاطراف للتعزيز الى جانب التغطية الدفاعية تحت الضغط.
الحسين عمل على اغلاق دفاعاته وتواجد بني هاني في العمق ومن امامه ابو سليم وقازان في حين تمركز بلص وشهابات على الاطراف بادوار ثابتة، فيما اشغل عقاب وحسنين منطقة المناورة مع انضمام عثامنة والزبون وحتى مرعي المهاجم الصريح اليهما.
تحرك الوحدات بعد انتصاف الجزء الاول بصورة افضل وبدأت بعض الفرص تلوح في الافق ولعب ذيب كرة ثابتة بجوار القائم ثم عكس جمال كرة على رأس راغب مرت بسلام وسدد عبد الحليم كرة ثابتة فوق المرمى، لياتي الدور على الحسين الذي نشط بشكل واضح واخذ من الاطراف منطلقا له لكن دون اي ناتج باستثناء ركنية ابعدها قنديل قبل استفحال خطورتها.
مضى الوقت والجميع يمني النفس ان تهتز الشباك لكن الامور بقيت على حالها حتى بحضور اخطر الفرص للوحدات حيث عكس ذيب كرة على رأس كشكش دكها بالارض واتجهت نحو المقص الايمن لمرمى الشطناوي لكنه ابعدها باللحظات الاخيرة قابله «الحسين» بفرصة مماثلة حيث اخطأ باسم التعامل مع الكرة لتصل الى الزبون الذي انطلق بها وتوغل وحيدا لكنه تسرع بالتسديد فمرت بجوار القائم.

نشاط ملحوظ
بدا واضحا عزم الفريقين على التسجيل واخذت تحركات اللاعبين تظهر للعيان بصورة واضحة وبات الوصول الى المرمى اسهل.
البداية جاءت من «الحسين» حيث مرر مرعي كرة خلف المدافعين باتجاه الزبون لكن قنديل خرج وسيطر على الموقف ثم انطلق بلص وعكس كرة الى مرعي تخلص من رقابة البهداري وسدد ابعدها قنديل لركنية.
الوحدات استعان برأفت لتفعيل الجبهة الامامية وبات الفريق اخطر ومرر رأفت كرة ماكرة الى عبد الحليم سدد بقوة لكن الدفاع كان حاضرا ثم اعاد الموقف بكرة ثابتة حركها رأفت لكنها ارتطمت باقدام اللاعبين اتبعه ذيب بقذيفة قوية ارتدت من الحارس امام راغب حاول اعادتها الى الشباك لكن الشطناوي وقازان وقفا بالمرصاد ليعود عبد الحليم ويمارس هواية التسديد بكرة بعيدة المدى لكنها اختارت العارضة.
ازادت سرعة الاداء واندفع الوحدات للامام الامر الذي جعل خطه الخلفي عرضة لهبات شمالية نشطة، وسبق الزبون باسم بكرة امامية عكسها داخل المنطقة وصلت عثامنة المندفع فلعبها نحو المرمى لحظة خروج الحارس لكن جمال اسرع وابعد الكرة قبل تجاوزها خط المرمى.
استخدم الوحدات ورقة التبديل مجددا ودفع بالسباح مكان كشكش قابله الحسين بدخول حركات مكان حسنين ثم البطاينة بديلا لمرعي وبدا واضحا ان الوحدات يبحث عن التسجيل باي ثمن فيما الحسين يسعى للتغطية الدفاعية للحفاظ على نظافة الشباك بانتظار الاياب، وكاد السباح ان يسجل برأسية جميلة مرت فوق المرمى وكذلك الحال لعبد الحليم لكن كرته مرت امام الجميع دون متابعة.

الرمثا (2) الفيصلي( 1)

بيتية ناجحة

اربد - محمد قديسات- انجز الرمثا مهمته البيتية بالفوز على ضيفه الفيصلي 1/2 في ذهاب دور الثمانية من بطولة الكاس التي جمعتهما على ستاد الحسن اربد .
الرمثا اتسم بالواقعية في ردود فعله على اندفاع الفيصلي الهجومي وانهى الشوط الاول متقدما بهدف رامي سمارة قبل ان يعيدها حمزة الدردور لسكة الفوز رد على هدف التعادل الذي منح به المحارمه التعادل للفيصلي ليجعل مباراة الرد مفتوحه على كل الاحتمالات.

المباراة في سطور
النتيجة: فوز الرمثا على الفيصلي 1/2
الاهداف: سجل للرمثا رامي سماره (28) وحمزه الدردور(84ج) وللفيصلي عبدالهادي المحارمه (68).
الحكام: ادار المباراة عبدالرزاق اللوزي وساعده عيسى عماوي واحمد مؤنس ومراد الزواهره رابعا.
مثل الرمثا: عبدالله الزعبي، صالح ذيابات، احمد عوده (محمد سنجلاوي)، محمد بطاينه، عمرغازي(عبدالله عبيدات)، حسام شديفات، سليمان السلمان، عمر الحمزه، رامي سمارة (عادل ابو هضي)، راكان الخالدي، حمزه الدردور
مثل الفيصلي: لؤي العمايره، علاء مطالقه، ابراهيم الزواهرة، محمد خميس، عبدالاله الحناحنه، بهاء عبدالرحمن، خالد سعد ( مؤيد ابو كشك)، حسونه الشيخ، قصي ابو عاليه ( خليل عطيه)، محمود زعتره، عبدالهادي المحارمه

رد صريح
بعد قصف بين سعد وغازي امسك الفيصلي بزمام المبادره ووضع مرمى الزعبي تحت دائرة الخطر بانطلاقات جريئة لسعد والحناحنه من الاطراف، وتوغلات مؤثره للشيخ وابو عاليه منحت المحارمه وزعتره حرية في التحرك بين الذيابات وعوده والبطاينة، فاعاد سعد المشهد بكرة صاروخية حولها الزعبي لركنية ثم تصدى لتسديدة زعترة وصلت المحارمه عكسها مرة اخرى على راس زعتره تابعها براسه مجددا فوق المرمى.
بدوره الرمثا لم يستكن لضغط الفيصلي وركز على الانطلاقات السريعه لغازي وسماره والسلمان من الاطراف والحركه من البداية الامامية، ولان الرمثا اعتمد عامل السرعه والتحرير المباشر دون مبالغه او تقصير جاءت ردوده واقعيه وصريحة فبعد اختراق الدردور لدفاعات الفيصلي سدد لخطة مواجهة العمايرة لكنها ارتدت من قدم الاخير، ومن هجمة خاطفه قادها غازي مرر للدردور الذي سدد بقوة ارتدت من العمايره على قدم سماره المندفع ارسلها كما يجب في الزاوية البعيده عن متناوله هدف التقدم للرمثا (28).
واصل الرمثا صنع الالعاب في ظل ضغط متواصل من الفيصلي للتعويض قبل الوصول للاستراحه مقابل رد فعل خطير للرمثا ولان عبدالرحمن تقدم لتعزيز تحركات الشيخ وابو عاليه في منطقه العمليات، وتقدم المطالقه لدعم مجهودات سعد على الجبهة اليسرى تعرض مرمى الزعبي لاكثر من مشهد للتعويض لكن المحارمه سدد بتهور فوق المرمى ومثله فعل زعتره ابو عالية والحناحنه ليحمل الرمثا معه هدف التقدم الى غرف الملابس.

رد وفوز
يبدو ان عودة الرمثا للمهمه الثاني وهو يحمل التقدم منحه جراة اكبر في الهجوم، ومباغته الفيصلي في مناطقه الخلفية خاصة بعد اتساع رقعة المساحات الخالية بظهره جراء تقدم عبدالرحمن والمطالقه والحناحنه وكان بامكان الدردور تعزيز النتيجة للرمثا في موقفين لكن تسديدته الاولى مرت بمحاذاة القائم بسلام، وتاخر في الثانية فاصطدمت بالزواهره بالمقابل بقيت اجتهادات الفيصلي عاجزه عن فك شيفرة الرمثا الدفاعية التي نجحت بالسيطره على تحركات المحارمه والشيخ وسعد يتناغم فعال بين الذيابات والسنجلاوي بديل عودة الذي خرج مصابا قبل انقضاء الشوط الاول والبطاينه فذهبت تسديدات عبدالرحمن وسعد والشيخ بلا عنوان في ظل الاصرار على الموقف في التحضير والدوران في منطقة الرمثا، وامام العقم الهجومي الازرق استعان اليماني بابو كشك بديلا لسعد فرمى الفيصلي بثقله الهجومي وسدد زعتره راسيه فوق المرمى ولان الرمثا تراجع للخلف بصوره مختلفه فيه بعدها اخرج غازي وزج بعبيدات لزيادة الكثافة الدفاعية وجد الفيصلي الفرصة سانحة امامه لممارسة مزيد من الضغط، ولان الضغط يولد الاخطاء وتشتت التركيز لدى المدافعين تباطأت دفاعات الرمثا في التعامل مع كرة عبدالرحمن البيتية امام الزعبي فخطفها المحارمه وغمزها من فوق المرمى هدف التعادل للفيصلي 68.
رد عليه الشديفات بتسديدة بعيدة تمكن منها العمايره على دفعتين واخطا شديفات التسديد من كرة الدردور وبين اصرار الطرفين على الحسم بهجوم متبادل سجل البديل ابو هضيب الحضور الابرز عندما توغل بمنطقة الفيصلي لم يجد الزواهره بدلا من دفعه لايقافه فاحتسبها الحكم ضربة جزاء نفذها بنجاح الدردور مانحا الرمثا التقدم مجددا 84، وكاد ابو كشك ان يسدد الحساب لكن السلمان انقذ الموقف قبل ان تجتاز كرته خط المرمى بعدها اجتيازها الحارس.

البقعة والعربي..طابع جديد

عمان- عالم القضاة- يتسابق اليوم البقعة والعربي تجاه نقطة واحدة ( الفوز وكسب النقاط كاملة) وذلك عندما يتقابلان الساعة الخامسة مساء على ستاد مجمع الامير حسين في السلط في ذهاب دور الثمانية لكأس الاردن لكرة القدم.
لقاء اليوم يحمل طابع خاص ومغاير عن منافسات دوري المناصيرللمحترفين بالنسبة للفريقين، لان المباراة تخضع لظروف جديده تتعلق بفريق البقعة الذي كان سجل انتصارين بالمحترفين على منافسه وبذات النتيجة 1/0، والمتمثله بخوض اللقاء بتشكيل جديد يغلب عليه طابع الشباب، نظرا لتغيب ابرز عناصر الفريق لاسباب تتعلق بينهم وبين الادارة.
تصريحات قيادة الفريقين صبت في ذات «الخانه» وهي الفوز في الجولة الاولى في سبيل ان تكون مهمة الاياب سهله، عيسى الترك، المدير الفني للبقعة اشار الى التوجه يتركز لدى الفريق الخروج من الموقعة التي تقام على ارضه فائزاً،لتكون نقطة انطلاق جيدة في لقاء الاياب.
اضاف» صحيح ان فريقنا يعاني من غيابات ابرز عناصره، الا ان البدائل الموجوده قادره على تنفيذ الواجبات وتحقيق المطلوب، فنحن اعتمدنا عليهم في مباراة الكرمل الاخيرة بدوري المحترفين والتي انهوها بفوز كبير 4/0، وهذا يمحنا الثقه بهم اليوم للضي قدما في طريق اعدادهم للمستقبل القريب.
وقال: العربي ليس سهلا فهو اظهر بالفترة الاخيرة قدرا عاليا من الارتفاع بالمستوى الفني وحقق انتصارات هامه على فرق المقدمة، وهذا ما يجعل المباراة تكون قوية وتحتاج من كلا الطرفين تقديم الافضل لتحقيق الفوز.
اما احمد صبح مدرب العربي فقال: نتطلع الى تحقيق الفوز، فاللاعبين على اهبة الاستعداد لجني نقاط الفوز، لتمهيد الطريق نحو دور الاربعة.
واشار الى ان صفوف الفريق مكتمله ومعنويات اللاعبين مرتفعة، حيث عكست النتائج التي حققها مؤخرا على عزمه لمواصلة الاداء الجيد والنتائج الطيبة، مبينا ان الحالة التي يمر بها البقعة ستكون نقطة هامة لاستغلالها للمضي قدما.
واردف قائلا: مع ان البقعة يمر بظروف استثنائية الا ان الجدية بالاداء ستكون واضحة، فالفوز مهم الا ان نتطلع لتحقيق نتيجة تريح الاعصاب قبل خوض لقاء الاياب.

التشكيلة المتوقعة للفريقين

- البقعة: محمد ابو خوصة، عمر طه، عصام ابو طوق، رامي حمدان، محمد الخطيب، ابراهيم عطا، محمد ناجي، عامر وريكات، قيس العتيبي، هاني رزق ، محمد عمر.
- العربي: هشام الهزايمة، عمار ابو عليقه، انس ارشيدات، عماد ذيابات، طارق صلاح، سعيد مرجان، محمود البصول،ابراهيم الحسن، محمد البكار، صدام شهابات، كوبي ابراهيم.

الجزيرة وشباب الاردن.. رحلة اخرى

عمان - عودة الدولة- يبحث عند السابعة والنصف مساء اليوم الجزيرة وشباب الاردن عن رحلة التعويض عندما يلتقيان على ستاد الملك عبدالله في ذهاب الدور ربع النهائي من بطولة الكأس.
رحلة التعويض تأتي بعد ان حصل الفريقان على مراكز لم تقنع انصارهما في دوري المناصير للمحترفين الذي اختتم الاسبوع الماضي عندما حل الجزيرة سادسا وشباب الاردن ثالثا.
تيار المواجهة بين الطرفين يأخذ حيز البحث عن الفوز في هاجس وافكار اللاعبين لتعويض ما فات وكلاهما يواجه الآخر باوراق مكشوفة اذ لم يمض على آخر مواجهة بينهما اكثر من شهر ويومها تقدم شباب الاردن بثلاثية نظيفة قبل ان يسجل الجزيرة مثلها ويدرك التعادل.
يوضح المدير الفني للجزيرة جمال ابو عابد طبيعة الناحية الفنية لفريقه بقوله: اللاعبون جاهزون للمواجهة المهمة جدا لتعويض عدم الحصول على مركز متقدم في بطولة الدوري ومباريات الكاس تختلف كليا عن ذلك.
واشار ابو عابد ان الجزيرة سيخوض المباراة بكافة اوراقه المعتادة وهو يملك لاعبين يقدمون الافضل على ارض الملعب وتمثل ذلك في التحضير بالتدريبات الاخيرة بالتركيز على اهمية بطولة الكأس مضيفا: شاهدت الاصرار الكبير من اللاعبين البحث عن التعويض.
بدوره اعتبر مدرب شباب الاردن عبدالله ابو زمع ان اللقاء يعني الكثير لفريقه الذي يعيش معنوية عالية لتحقيق نتائج مميزة في الآونة الاخيرة وتقديمه عروضا قوية في كافة المباريات واوضح ان الجهاز الفني اطمأن على كافة اللاعبين بعد العودة من المحطة الآسيوية الناجحة بيد انه سيفتقد جهود مهاجمه فادي لافي للايقاف.
واكد ابو زمع على اهمية المواجهة قائلا: شباب الاردن يريد اجتياز منافسه سعيا للفوز في البطولة فيما بعد ولقاء الجزيرة مفتاح التقدم للامام.
بقي الاشارة الى ان لقاءات الجزيرة وشباب الاردن تحمل دائما طابعا قويا وزخما في تسجيل الاهداف وتجسد ذلك في اشارات المدربين اللعب بطريقة هجومية.

التشكيلة المتوقعة للفريقين

- الجزيرة: حماد الاسمر، ابراهيم السقار، نضال الجنيدي، ماجد محمود، محمد الباشا، نبيل ابو علي، اشرف شتات، صالح الجوهري، لؤي عمران، مهند جمجوم، فهد العتال.
- شباب الاردن: معتز ياسين، عدلان قريش، عمار الشرايدة، حازم جودت، وسيم البزور، شادي ابو هشهش، مهند المحارمة، مصطفى شحدة، محمد خير، علاء الشقران، كابالونجو.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابو عمر رمثاوي
مدير الموقع
مدير الموقع


ذكر
رقم العضوية : 1
عدد المساهمات : 1050
نقاط : 5225
العمر : 23
بدرس
رايق

مُساهمةموضوع: رد: مواجهتان في دور الثمانية من بطولة كأس الاردن لكرة القدم..اليوم   الإثنين مايو 03, 2010 9:21 pm

مشكور على الخبر
الف مبرووووووووووووووووووووك للرمثا

_________________
[right][img][/img]
[/right] التاريخ الذي لا انسى طوال عمري 17/12/2009 منتديات راح الغالي من تاريخ 2010/5/1 حتى الان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://muntaser.own0.com
 
مواجهتان في دور الثمانية من بطولة كأس الاردن لكرة القدم..اليوم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات راح الغالي :: المنتدى الرياضي :: الرياضة العربية-
انتقل الى: